1. عادل عننيزي
    Offline

    عادل عننيزي عضو جديد

    المشاركات:
    19
    الدّولة:
    تونس
    الولاية:
    القيروان
    المستوى الدّراسي:
    جامعي
    الاختصاص:
    شعبة الأداب
    المهنة:
    أستاذ تعليم ثانوي

    محور الأقصوصة شرح نص نبوت الخفير / adelanizi@yahoo.fr

    الموضوع في 'شرح نصّ' بواسطة عادل عننيزي, بتاريخ ‏2 مايو 2012.

    شرح نص نبوت الخفير
    الأولى ثانوي

    التقديم:نص نثري قصصي من جنس الأقصوصة ذو طابع واقعي اجتماعي أخذ عن مجموعة نبوت الخفير للأديب المصري محمود تيمور(1894ـ1973)
    الموضوع:يصور الراوي وضعية صبي واقع بين سلطتين و كيفية خلاصه منهما ومدى تأثير ذلك في نفسه
    المقاطع:يمكن تقسيم النص حسب بناء التداول و حسب أنماط الخطاب والتحول في المكان حضور الشخصيات
    1ـ من البداية ـــــــــــــــ›بلوغ مأربه :عرض الإطار المكاني وفشل الشرطة في الإمساك بالباعة الجوالين
    2ـــ و كان ضمن ـــــــــــــــــــ› لا يمسه سوء:وصف الغلام والمعلم والعلاقة بينهما
    3 ـــومرة داهمه ــــــــــــــــــــــ›خطوه الثقيل:قبض الشاويش على الغلام وإفراجه عنه لغياب الدليل
    4 البقية : العلاقة الجديدة بين الغلام ومعلمه من جهة وبينه و بين الحلوى من جهة أخرى
    التحليل
    المقطع الأول
    *المكان على رصيف شارع السلسبيل تحديد الإطار المكاني:وهو سوق شعبية قديمة قذرة(س72)
    سوق لا توحي بنظام أو بفضاء حضاري منظم:واقعية المكان وهو يحيل على البيئة الشعبيةالمصرية
    وهو مكان مناسب للحدث(حدث المطاردة)
    *الزمان:يتجمع ـ يبسطون ـ يتصدون ـيجوزون ـيرددون ـ يتسللون ـ يتعاقبون أفعال مضارعة دالة على الديمومة،ديمومة الحدث في زمن طويل بفعل تكرارها يوميا
    *الشخصيات والعلاقة بينها :لم يكن ينغص ....رجل الشرطة ،الباعة في نظر الشرطة صنف مارق من سلطة القانون،غايتهم كسب الرزق بطرق غبر شرعية لأنهم يتهربون من الضرائب
    رجل الشرطة : لم يكن يصادفه التوفيق..وهو فشل متواصل النقص والإفتقار
    العلاقة بين الباعة فيما بينهم : كانت أخبار رجل الشرطة تبلغ الباعة علاقة تآزر ووفاق
    *الشاويش جاد الله : أقسم أن يسوق.. همة و حماس تطوع من تلقاء نفسه لإصلاح الإفتقارو خلق توازن جديد،غير أنه لم يلق أي نجاح ـ عجب لهذا الأمر ـ أخفقت جهوده.. التشويق+التحضير للحدث الرئيسي واستعمال المجاز(الشرطي= صياد/الصبي=فريسة)
    المقطع الثاني
    *المكان:البيت وقد اقترن بغياب الأمن والإستقرار للصبي بل هو مكان إساءة مع ملاحظة ان الراوي لم يعن بتصوير البيت من حيث هندسته و إنما اعتنى به من جهة الحالة النفسية للصبي،فالضيق المكاني يخلق ضيقا نفسيا.
    *الزمان:زمن ممتد على أيام
    *الشخصيات: الغلام :(قمئ/ مهلهل الثياب /لا يعدو العاشرة من عمره/أحدب/ لسانه خشن مشقق/يتيم وفاقد للسند العائلي/لم يكن يعلم من معنى الأبوة غير الغلظة والخوف والكره/يبيع حلوى نبوت الخفير/ لم يطعم مما يحمله....) إلمام تام بصفات الشخصية غنها شخصية نموذج للفئة الشعبية المهمشة :البعد الواقعي
    المعلم:(رجل أشيب/بلغ أرذل العمر /مقوس الظهر /عكر السمات/سكير/متسلط/.....)تحديد صفات المعلم الخلقية والخُلقية العلاقة بين الطرفين قائمة على التنافروالغلام شخصية نامية فاعلة تبحث عن عالم آخر يكون نقيضا لعالمه المعيش وهي تعيش مفارقة بين مكانين:داخل قاهر تحن إليه وخارج مستعص تنفر منه وهذا ما يطبع الشخصية بطابع مأساوي يسهم في تكثيف الحدث و الإسراع نحو لحظة الكشف الأخيرة
    *نمط الخطاب: الوصف والسرد
    ـ الوصف :مداره على الأماكن و الشخصيات
    وظائفه :1 ـ وظيفة سردية / 2 ـ الإيهام بالواقعية(صفات مستمدة من الواقع)
    ـ الحدث :إلا غذا استثنينا مرة امتدت....حتى أدركته هراوة المعلم فهوت على مؤخرته بضربات حامية
    هذا الحدث قام على الإسترجاع وقد تمثل في رغبة الصبي في أكل الحلوى و صد المعلم له وهو بذلك يحدد الإفتقار الذي يعانيه الصبي و يعيشه و المتمثل في الحرمان من الحلوى هذه الحادثةعميقة الأثر في الغلام
    ـ الراوي:ورد في النص بضمير الغائب "هو"وقد اضطلع بوظيفتين رئيسييتين:
    1 ـ وظيفة السرد المحض: بها يكونالراوي وسيطا يعقد الصلة بين الحكاية والقارئ
    2 ـوظيفة التأثير و الإنفعال : بها يعقد صلة وجدانيةبالحكاية التى يقصها فنراه متعاطفا مع الغلام فيثير في القارئ الإشفاق عليه وفي المقابل يبدو مناوئا للمعلم موهما القارئ أن وصفه إياها وصف موضوعي محايد في حين وصفه ساخر يعبر عن موقف الراوي من هذه الشخصية لأنه مشحون بالإنفعال و هذا ما جعله يصور المعلم تصويرا "كاريكا توريا"يدفع القرئ أن يشاركه هذا الموقف العاطفي الوجداني
    المقطع الثالث:
    *المكان:الشارع
    *الزمان : لم تستغرق الأحداث لإلا جزءا من اليوم مقداره إغفاءة فحلم فقبض الشاويش على الغلام ثم أفرج عنه لغياب الدليل
    لقد سرد الراوي أعمالا لم تستغرق في زمن المغامرة سوى زمن قصير في حيز نصي مديد و هذا ما يعني تسارع الأحداث نحو النهاية
    *الأحداث: "ومرة داهمه نعاس ثقيل" (المفاجأة) وهذا النوم هو السبب الرئسي في وقوع الغلام في قبضة الشاويش إضافة إلى التعثر في الجري
    بدا الصبي في شوق عارم لأكل الحلوى وهو ما مثل عاملا ساعده على الخروج من أزمته التمرد على الشرطة و المعلم معا
    المقطع الرابع
    *المكان :البيت /الزمان شهد تقلصا ذلك أن لحظة الصدام لم تدم طويلا
    *الشخصيات:الغلام والمعلم :علاقة صدام
    *الأحداث: هوت العصا الغليظةعلى مؤخرته/ لكنه لم يعبأ/ ينتحى ركن الدار يمسح مآقيه..عليه ابتسامة عريضة مقابلة بين وضعين
    *أنماط الخطاب :
    ـ تضمن الحوار بعض المؤاشرات الصوتية منها :ترديد عبارات متقطعة (كنت...كنت...)و التلعثم يدل على الخوف (الواقعية:عفوية الكلام دون تدخل الراوي)
    ـ السرد:هو لغة المؤلف وقد استطاع من خلاله تحويل اللغة من المعيش الدارج إلى القصصي المبسط فاستساغها القارئ ولم تكن غريبة عن الشخصية في أسلوب يبتعد عن السطحية
    ـ النهاية ولحظة التنوير:النهاية مزدوجة،تتمثل في فشل الشرطي في القبض على الغلام،وفشل المعلم في ردعه عن أكل الحلوى.
    فالغلام الأحدب استطاع أن يواجه الخفراء ويخادعهم كما استطاع أن يواجه معلمه ويتمادى في أكل الحلوى متى شاء وهو يفرض نظامه ، غير أن هذه المواجهة تعد سلبية لا تحل الصراع .
    التأليف:
    ـ واجه تيمور الواقع فشخص أمراضه بتصويره تصويرا دقيقا،دون أن يكون ناقلا للواقع نقلا حرفيا
    ـ عالج الكاتب مسائل اجتماعية متعددة لعل أبرزها الفقر،في أسلوب فني مشوق
    ـ معاناة الأطفال :الحرمان المعنوي والحرمان المادي...
  2. جلال البحري
    Offline

    جلال البحري عضو مهمّ

    المشاركات:
    1,351
    الدّولة:
    تونس
    الولاية:
    بنزرت
    المستوى الدّراسي:
    دراسات معمّقة
    الاختصاص:
    أدب عربي
    المهنة:
    أستاذ
    شكرا على الشرح المتميّز أخي العزيز عادل

    أراك فهمتَ توجّه المنتدى الحقيقي: تبادل الخبرات و التجارب قصد الوصول إلى ما يُشبه المكتبة الشاملة التّي ستكون معين الأستاذ و التلميذ و كلّ من أراد اكتساب المعارف في وطننا العربيّ.
    لنا عودة إلى النصّ نفسه في قراءة جديدة تثري عملنا هذا
    آخر تعديل بواسطة المشرف: ‏7 ابريل 2014

  3. نبيل بوخريص
    Offline

    نبيل بوخريص عضو جديد

    المشاركات:
    19
    الدّولة:
    تونس
    الولاية:
    القيروان
    المستوى الدّراسي:
    جامعي
    الاختصاص:
    آداب
    المهنة:
    أستاذ
    أحسنت أخي عادل ، مقاربة مفيدة
    زهير العرقوبي و ala gharbi معجبون بهذا.
  4. ايمان اصبيح
    Offline

    ايمان اصبيح عضو مهمّ

    المشاركات:
    813
    الدّولة:
    الاردن
    الولاية:
    اربد
    المستوى الدّراسي:
    جامعي
    الاختصاص:
    الطب البديل
    المهنة:
    كاتبة كتاب طبي
  5. ala gharbi
    Offline

    ala gharbi عضو جديد

    المشاركات:
    1
    الدّولة:
    tunis
    الولاية:
    mistir
    المستوى الدّراسي:
    ثانوي
    الاختصاص:
    non
    المهنة:
    éléve
    &&& شكرا لك عادل. شرح في الوقت المناسب&&
    آخر تعديل بواسطة المشرف: ‏7 ابريل 2014
  6. ramiramos1
    Offline

    ramiramos1 عضو جديد

    المشاركات:
    1
    الدّولة:
    tunisie
    الولاية:
    sfax
    المستوى الدّراسي:
    ثانوي
    الاختصاص:
    رياضيات
    المهنة:
    تلميذ

مشاركة هذه الصفحة