تدريب عدد2 على دراسة النص - تاسعة أساسي.

مريم مسعي

ضيف جديد
منتدى تونس التربوي
18
3
الدّولة
TUNISIE
الولاية
المنستير
المستوى الدّراسي
أساسي
الاختصاص
لا
المهنة
تلميذة
غير متّصل
المدرســة الإعـداديّة الأسـتاذ : شـكري مـسعـي
ببنــّان السنـة الـتّاسـعـة أسـاسي

تدريب عــ 02 ــدد علـى دراســة النــصّ


الأهـــداف :
ملاحظة : وقع التركيز على جزئيتيْ الفهم و الإنتاج دون جزئيّة اللغة .
1- فـهـم النـصّ و استـجــلاء معــانيــه .
2- تبـيـّن الحـجج في النـصّ و وظـيـفـتـها في تـوضـيـح موقف الكـاتب .
3- إنتــاج فقـرة حجــاجيّـة تتـضـمّـن حجــجـا متنـوّعـة .

الفـهـم و إبــداء الـرّأي /


1- اخـتـر عنـوانـا منـاسبـا للـنصّ .

.......................................................................................................
2- أ – وظـّف الكاتب في النـصّ حجـجا متنـوّعـة ليثبت خطـورة ظـاهرة العنف المـوجّه ضدّ المرأة و تفشـّيها في كلّ دول العالم حتـّى المـتقـدّمة منها . استـخرج بعض هذه الحـجج حسب مـا يطلب منك :
* حجـّة واقعيّـة : .................................................................................
* حجـّة احصـائيّة : ...............................................................................
* حجـّة منطـقيـّة : ...............................................................................
- ب – " إنّ الخائف المهـزوز نفسيـّا لن يبنيَ مجتمعـا قويّا " اشـرح هـذا القـول و بيـّن من خـلاله دور المـرأة في المجتـمع .
.........................................................................................................
.........................................................................................................
3 – إذا أحسنـّا معاملـة المـرأة و قوّينـا شخصيتهـا انعكـس ذلك على قـوّة المجتـمع ؟ أبـد رأيك في هـذا القول مقـدّمـا أمثـلة .
........................................................................................................
........................................................................................................
4 – وردت في النـصّ أدوات وُظـِفت لإحـكام الرّبط بين الأفـكار و لدعم الكاتب فيمـا ذهب إليـه . صنّفها في الجدول التالي حسب المعـاني التي أدّتها :
[xtable]
{tbody}
{tr}
{td} الشـّرط{/td}
{td} التفصيـل {/td}
{td} التعـليل{/td}
{td} الاستـدراك {/td}
{td} النفي {/td}
{/tr}
{tr}
{td} ..............{/td}
{td} .......................{/td}
{td} ......................{/td}
{td} .....................{/td}
{td} ..............{/td}
{/tr}
{/tbody}
[/xtable]
5 – أ - صنـّف الكـاتب العنف ضـدّ المـرأة و قدّم أمثلـة لكلّ صنف بيّن ذلـك .
.........................................................................................................
.........................................................................................................
- ب – حــدّد مـوقف الكـاتب من مسـألة العنف ضـدّ المـرأة .
.........................................................................................................
6 – هـات مقــابلا للكلمـات التاليـة :
دونيـّة .........................../ نــاهض ..................../ اللاّئقــة ..................
الإنـتــاج الكـتـابي /

ردّ علـى كــاتب المــقـال بفقـرة قصـيـرة تتضـمـّن حجـّتين واقعيتـيْن و حجــّة ممــاثلـة تبيـّن فيـها مــا ارتقت إليـه المـرأة في بـلادنــا من التـطـوّر و مــا بلغتـه من الحــريـّة و المــساواة .


....................................................................................................

.........................................................................................................

.........................................................................................................

.........................................................................................................

..........................................................................................................

...........................................................................................................

..........................................................................................................

...........................................................................................................

..........................................................................................................

..........................................................................................................

........................................................................................................

..........................................................................................................

..........................................................................................................

..........................................................................................................



النصّ /







[ يقصـد بالعنف ضـدّ المـرأة كـلّ مـا يؤدّي إلى ضـرر يمسـّها مـاديّـا أو معنويـّا أو نفسيـّا . ]
[ و لهـذا العنـف مظـاهـر و درجـات و أنـواع ] ، منهـا العنف النّـفسي و هـو أشـدّه و يتمـثـّل
في استصـغـار الرجل للمـرأة و نظـرته إليها نـظـرة دونيـّة و في أنـواع من الضـّغط و الإكـراه يمارس ضـدّ المـرأة إجـبارهـا على زوج لا تـريده أو لأخـذ مـالها أو الصّـرف على البيت أو في حـرمـانهـا من منصـب تستحقـّه أو في التمييـز في المعـاملة في الوظـيفة و المـرتّب ، أو في
تحمـيلها أداء عدّة أدوار في البيت و المجتـمع دون تـوفير الوسـائل المعيّنة لـها . ثـمّ العنف
اللـّفظي ممـثّلا في السبّ و الشّتم و الإهـانة و التهـديد ، ثمّ العنف المـاديّ ممـثّلا في الدّفـع
و الضّـرب و الجـرح و القتـل … و قد اتسعت ظـاهرة العنف فأصبحت وبـاء منتـشرا في جميـع المجتـمعات المتقدّمـة و النّـامية . غير أنّه في الدّول المتـقدّمـة تتـدخّل الدّولة بالتشـريعات الحـزمة لحمـاية المـرأة ، و هنـاك الجمعيـات و المـراكز الأسـريّة تلجأ إليـها المرأة المعـرّضة للعنف ،
ففـي ألمـانـيا مثـلا 73 مركزا . و في تقـرير أنّ 88 % من النسـاء في إحـدى الباد العربيـّة يتعـرّضن
للضـّرب من أزواجهنّ ، و في تقرير للأمم المتّحـدة أنّ 66% من الفتيـات لا تـوجد لديهنّ فرصة التعليـم … و نتيجة لشيـوع الظـاهرة فقد اختـار صنـدوق الأمم المتحـدة الألمـاني شـعار « العنف ضـدّ المـرأة » ليكـون موضـوعـا رئيـسيّا في إطـار احـتفالات الأمم المتـّحدة لسـنة 1999 بـعـنـوان « عـالم منم العنـف ضـدّ المـرأة» .. و لكن لـماذا الاهتمام بمنع العـنف المـوجـّه ضدّ المرأة ؟ و الجـواب أنّ ذلك لسـببـين أساسييـن : أمـّا الأوّل فهـو أنّ المـرأة هي أمـّي و أمـّك و أختي و أختـك ، فـإذا لم نحـرص على احتـرامها و تقديرهـا و منع أيّ مصـدر للعنف ضدّها فإنـّها لن تكـون مستقـرّة نفسيـّا و إذا لم تكن مستقـرّة نفسيّا فـإنّها لا تستطـيع أن تربِّيَ أولادها التربية
المـرجوّة لبناء مجتمع نـاهض قويّ.. وأمّا السبب الثاني فهو أنّ مجتمعـاتـنا تعاني مشـكلات عـدّة تربية و تعليـما و اقتـصادا فـإذا تسـاءلنا ما الأسـباب لا نـجد إلاّ جـوابا واحدا هـو أنّنـا بمقدار
مـا نعامل المـرأة المعاملة اللّائقـة التي أمـرنا – [ تعـالى ]- بهـا يجني المجتمع الثّمار الصّحيـحة .

د . عبد الحميـد اسمـاعيل الأنصـاري
مجلّة العربي العدد 548 جويلية 2004 ص 26 / 29 بتصـرّف .
 
التعديل الأخير بواسطة المشرف:
  • التفاعل
التفاعلات: mekki

مريم مسعي

ضيف جديد
منتدى تونس التربوي
18
3
الدّولة
TUNISIE
الولاية
المنستير
المستوى الدّراسي
أساسي
الاختصاص
لا
المهنة
تلميذة
غير متّصل
أذكّر السادة و السيّدات زملائي و زميلاتي الأساتذة و تلاميذنا الأعزّاء أنّي أشارك في المنتدى باسم ابنتي مريم مسعي ..و لكم الشكر الجزيل .. صديقكم الأستاذ شكري مسعي .
 

adelmhfdh

ضيف جديد
منتدى تونس التربوي
32
8
الدّولة
tunisie
الولاية
kairouan
المستوى الدّراسي
جامعي
الاختصاص
عربية
المهنة
استاذ
غير متّصل
المدرســة الإعـداديّة الأسـتاذ : شـكري مـسعـي
ببنــّان السنـة الـتّاسـعـة أسـاسي

تدريب عــ 02 ــدد علـى دراســة النــصّ


الأهـــداف
:
ملاحظة : وقع التركيز على جزئيتيْ الفهم و الإنتاج دون جزئيّة اللغة .
1- فـهـم النـصّ و استـجــلاء معــانيــه .
2- تبـيـّن الحـجج في النـصّ و وظـيـفـتـها في تـوضـيـح موقف الكـاتب .
3- إنتــاج فقـرة حجــاجيّـة تتـضـمّـن حجــجـا متنـوّعـة .

الفـهـم و إبــداء الـرّأي /


1- اخـتـر عنـوانـا منـاسبـا للـنصّ .

.......................................................................................................
2- أ – وظـّف الكاتب في النـصّ حجـجا متنـوّعـة ليثبت خطـورة ظـاهرة العنف المـوجّه ضدّ المرأة و تفشـّيها في كلّ دول العالم حتـّى المـتقـدّمة منها . استـخرج بعض هذه الحـجج حسب مـا يطلب منك :
* حجـّة واقعيّـة : .................................................................................
* حجـّة احصـائيّة : ...............................................................................
* حجـّة منطـقيـّة : ...............................................................................
- ب – " إنّ الخائف المهـزوز نفسيـّا لن يبنيَ مجتمعـا قويّا " اشـرح هـذا القـول و بيـّن من خـلاله دور المـرأة في المجتـمع .
.........................................................................................................
.........................................................................................................
3 – إذا أحسنـّا معاملـة المـرأة و قوّينـا شخصيتهـا انعكـس ذلك على قـوّة المجتـمع ؟ أبـد رأيك في هـذا القول مقـدّمـا أمثـلة .
........................................................................................................
........................................................................................................
4 – وردت في النـصّ أدوات وُظـِفت لإحـكام الرّبط بين الأفـكار و لدعم الكاتب فيمـا ذهب إليـه . صنّفها في الجدول التالي حسب المعـاني التي أدّتها :
[xtable=skin1]
{tbody}
{tr}
{td} الشـّرط{/td}
{td} التفصيـل {/td}
{td} التعـليل{/td}
{td} الاستـدراك {/td}
{td} النفي {/td}
{/tr}
{tr}
{td} ..............{/td}
{td} .......................{/td}
{td} ......................{/td}
{td} .....................{/td}
{td} ..............{/td}
{/tr}
{/tbody}
[/xtable]
5 – أ - صنـّف الكـاتب العنف ضـدّ المـرأة و قدّم أمثلـة لكلّ صنف بيّن ذلـك .
.........................................................................................................
.........................................................................................................
- ب – حــدّد مـوقف الكـاتب من مسـألة العنف ضـدّ المـرأة .
.........................................................................................................
6 – هـات مقــابلا للكلمـات التاليـة :
دونيـّة .........................../ نــاهض ..................../ اللاّئقــة ..................
الإنـتــاج الكـتـابي /

ردّ علـى كــاتب المــقـال بفقـرة قصـيـرة تتضـمـّن حجـّتين واقعيتـيْن و حجــّة ممــاثلـة تبيـّن فيـها مــا ارتقت إليـه المـرأة في بـلادنــا من التـطـوّر و مــا بلغتـه من الحــريـّة و المــساواة .


....................................................................................................

.........................................................................................................

.........................................................................................................

.........................................................................................................

..........................................................................................................

...........................................................................................................

..........................................................................................................

...........................................................................................................

..........................................................................................................

..........................................................................................................

........................................................................................................

..........................................................................................................

..........................................................................................................

..........................................................................................................



النصّ /







[ يقصـد بالعنف ضـدّ المـرأة كـلّ مـا يؤدّي إلى ضـرر يمسـّها مـاديّـا أو معنويـّا أو نفسيـّا . ]
[ و لهـذا العنـف مظـاهـر و درجـات و أنـواع ] ، منهـا العنف النّـفسي و هـو أشـدّه و يتمـثـّل
في استصـغـار الرجل للمـرأة و نظـرته إليها نـظـرة دونيـّة و في أنـواع من الضـّغط و الإكـراه يمارس ضـدّ المـرأة إجـبارهـا على زوج لا تـريده أو لأخـذ مـالها أو الصّـرف على البيت أو في حـرمـانهـا من منصـب تستحقـّه أو في التمييـز في المعـاملة في الوظـيفة و المـرتّب ، أو في
تحمـيلها أداء عدّة أدوار في البيت و المجتـمع دون تـوفير الوسـائل المعيّنة لـها . ثـمّ العنف
اللـّفظي ممـثّلا في السبّ و الشّتم و الإهـانة و التهـديد ، ثمّ العنف المـاديّ ممـثّلا في الدّفـع
و الضّـرب و الجـرح و القتـل … و قد اتسعت ظـاهرة العنف فأصبحت وبـاء منتـشرا في جميـع المجتـمعات المتقدّمـة و النّـامية . غير أنّه في الدّول المتـقدّمـة تتـدخّل الدّولة بالتشـريعات الحـزمة لحمـاية المـرأة ، و هنـاك الجمعيـات و المـراكز الأسـريّة تلجأ إليـها المرأة المعـرّضة للعنف ،
ففـي ألمـانـيا مثـلا 73 مركزا . و في تقـرير أنّ 88 % من النسـاء في إحـدى الباد العربيـّة يتعـرّضن
للضـّرب من أزواجهنّ ، و في تقرير للأمم المتّحـدة أنّ 66% من الفتيـات لا تـوجد لديهنّ فرصة التعليـم … و نتيجة لشيـوع الظـاهرة فقد اختـار صنـدوق الأمم المتحـدة الألمـاني شـعار « العنف ضـدّ المـرأة » ليكـون موضـوعـا رئيـسيّا في إطـار احـتفالات الأمم المتـّحدة لسـنة 1999 بـعـنـوان « عـالم منم العنـف ضـدّ المـرأة» .. و لكن لـماذا الاهتمام بمنع العـنف المـوجـّه ضدّ المرأة ؟ و الجـواب أنّ ذلك لسـببـين أساسييـن : أمـّا الأوّل فهـو أنّ المـرأة هي أمـّي و أمـّك و أختي و أختـك ، فـإذا لم نحـرص على احتـرامها و تقديرهـا و منع أيّ مصـدر للعنف ضدّها فإنـّها لن تكـون مستقـرّة نفسيـّا و إذا لم تكن مستقـرّة نفسيّا فـإنّها لا تستطـيع أن تربِّيَ أولادها التربية
المـرجوّة لبناء مجتمع نـاهض قويّ.. وأمّا السبب الثاني فهو أنّ مجتمعـاتـنا تعاني مشـكلات عـدّة تربية و تعليـما و اقتـصادا فـإذا تسـاءلنا ما الأسـباب لا نـجد إلاّ جـوابا واحدا هـو أنّنـا بمقدار
مـا نعامل المـرأة المعاملة اللّائقـة التي أمـرنا – [ تعـالى ]- بهـا يجني المجتمع الثّمار الصّحيـحة .

د . عبد الحميـد اسمـاعيل الأنصـاري
مجلّة العربي العدد 548 جويلية 2004 ص 26 / 29 بتصـرّف .
عمل مفيد شكرا أستاذ
 

adelmhfdh

ضيف جديد
منتدى تونس التربوي
32
8
الدّولة
tunisie
الولاية
kairouan
المستوى الدّراسي
جامعي
الاختصاص
عربية
المهنة
استاذ
غير متّصل
عمل مفيد شكرا استاذ
 

أسامة فالحي

ضيف جديد
منتدى تونس التربوي
12
3
الدّولة
تونس
الولاية
سيدي بوزيد
المستوى الدّراسي
جامعي
الاختصاص
العربية
المهنة
أستاذ تعليم ثانوي
غير متّصل
تحياتي إلى الأخ العزيز والصديق الودود شكري مسعي
اشكرك على هذه المشاركة القيمة لكن كان بودي أن تدرجها في ملف وورد مرفقا حتى يتسنى لرواد المنتدى الاستفادة منه
 
أعلى أسفل